edita

وزير الخارجية يؤكد على أهمية زيادة التعاون الاقتصادي وحجم التبادل التجاري مع موريتانيا

اكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون الموريتاني محمد سالم ولد مرزوك، على العلاقات التاريخية التي تربط بين البلدين.

ويأتي اللقاء الذي عقد بنيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة – في إطار دفع العلاقات الثنائية بين مصر وموريتانيا الشقيقة، والتشاور حول القضايا محل اهتمام البلدين.

 

وصرح السفير أحمد أبو زيد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، بأن الوزيرين أعربا عن التطلع إلى عقد اللجنة العليا المشتركة على مستوى وزيري الخارجية.

 

وأضاف أن الوزيرين تناولا القضايا ذات الأولوية والاهتمام المشترك، بما في ذلك التطورات في ليبيا، واتفقا على استمرار التنسيق والتشاور خلال المرحلة المقبلة.

 

وأوضح أن الوزير سامح شكري أكد على أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي، وزيادة حجم التبادل التجاري والاستثمارات، خاصة في قطاعات الصيد البحري والزراعة والثروة الحيوانية وصناعة الدواء.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.