edita

رئيس “إيتيدا”: نستهدف الترويج لمصر كمقصد جاذب لمقدمي خدمات أشباه الموصلات والبرمجيات

قال أحمد الظاهر، القائم بأعمال الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات (إيتيدا) إن الهيئة تضع صناعة وتصميم الإلكترونيات على رأس أولوياتها كواحدة من أهم الصناعات التكنولوجية الرئيسية عالميًا والتى تساهم فى تعزيز النمو الاقتصادي.

جاء ذلك في كلمته التي القاها خلال فعاليات القمة الأولى للتحالف العالمى لأشباه الموصلات (GSA) فى القاهرة والتى نظمتها وحدة الأعمال الإقليمية “جى إس إيه مصر”GSA- Egypt، بالتعاون بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “إيتيدا”، وجمعية “اتصال”، وفقا لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

وأكد الظاهر، أن الهيئة تسعى من خلال استراتيجية مصر الرقمية لصناعة التعهيد 2022-2026، والتى تم إطلاقها فى فبراير الماضى، لمضاعفة حجم الصادرات من منتجات وخدمات تكنولوجيا المعلومات العابرة للحدود والترويج لمصر كمقصد جاذب لمقدمى خدمات تصميم الإلكترونيات وخدمات القيمة المضافة واختبار الجودة والأنظمة المدمجة وتعزيز تنافسيتها العالمية فى هذا القطاع الواعد.

وأضاف الظاهر، أن الشركات المحلية فى مصر لديها العديد من قصص النجاح على المستوى الدولى فى تقديم خدمات القيمة المضافة، كما يعمل فى مصرما يزيد عن 15 شركة عالمية متخصصة فى مجالات تصميم الإلكترونيات والأنظمة المدمجة وتطوير الدوائر المتكاملة وأشباه المواصلات واختبار برمجيات الرقائق الإلكترونية والتى تقوم بتصدير خدماتها للخارج.

وأشار، إلى أن مصر تتمتع بالمهارات المتخصصة حيث يعمل أكثر من 6000 مهندس متخصص فى هذا القطاع شديد التخصص مما يعكس جاذبية السوق المصرى كبيئة محفزة للأعمال والإبداع والتطوير فى مجالات تصنيع وتصميم الإلكترونيات.

وسلطت القمة الضوء على الوضع الراهن لصناعة أشباه الموصلات عالميًا، وكذلك مكانة مصر والمزايا التنافسية التي تتمتع بها.

كما تضمنت القمة عددًا من الموضوعات والندوات وحلقات النقاش حول التكنولوجيات المتقدمة، واستثمارات رأس المال المخاطر، ومستقبل أشباه الموصلات والأنظمة المدمجة فى صناعة السيارات، والتحديات الراهنة التى تواجه الصناعة وعلى رأسها نقص المهارات.

وشارك في القمة مسئولى وممثلى أكثر من 60 شركة محلية وعالمية متخصصة فى مجال تصميم الإلكترونيات والأنظمة المدمجة فى صناعة أشباه الموصلات، وعدد من الخبراء والأكاديميين المتخصصين فى هذه الصناعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.