edita

مصر توقع مذكرة تفاهم مع جهاز قطر للاستثمار لتعزيز إطار التعاون في مجال النقل

وقع كامل الوزير وزير النقل، مع أبو بكر كونديال الاستشاري التنفيذي لشركة مها  MAHAكابيتال الذراع الاستثماري لجهاز قطر للاستثمار، مذكرة تفاهم لوضع الإطار العام لشكل التعاون المشترك خلال الفترة القادمة، والبدء في عمل دراسات الجدوى اللازمة في مشروعات مشتركة في الموانئ وكمرحلة أولى للتعاون في مجال تطوير محطة حاويات غرب بورسعيد ورفع كفائتها والتوسع في أنشطتها ورفع قدراتها التنافسية.

جاء ذلك على هامش لقاء وزير النقل، مع الشيخ فيصل بن ثاني آل ثاني رئيس الاستثمار في إقليم إفريقيا وآسيا في جهاز قطر للاستثمار والوفد المرافق له من ممثلي شركة مها (MAHA) كابيتال المتخصصة في إدارة الاستثمارات الخاصة بالموانئ البحرية، حيث تم بحث التعاون المشترك في مجال النقل البحري، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

تناولت المباحثات دعم تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين في مجال الموانئ والمحطات المتخصصة، لاسيما كيفية مشاركة الجانب القطري في تطوير محطات الحاويات الحالية بالموانئ المصرية عن طريق ضخ استثمارات مباشرة لتطوير ورفع كفاءة البنية الفوقية ومعدات التشغيل، وتطبيق أحدث نظم التكنولوجيا في الإدارة والتشغيل.

وأكد كامل الوزير أن قطاع النقل في مصر يشهد طفرة كبيرة، وأن هناك فرصًا استثمارية واعدة في هذا المجال مثل إنشاء محطات بحرية جديدة للبضائع العامة وإنشاء مراكز لوجيستية وموانئ جافة وربطها بخطوط سكك حديدية، للمساهمة في زيادة حركة التجارة والتداول في الموانئ المصرية، لتحقيق الهدف الأكبر وهو تحويل مصر لمركز عالمي للتجارة واللوجستيات تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية.

وأضاف أنه يوجد نماذج متعددة للتعاون الاستثماري المشترك في هذا المجال، بالإضافة إلى وجود فرص أخرى للاستثمار في شبكة القطار الكهربائي السريع، ذلك المشروع الضخم الذي يعد نقلة نوعية مهمة في وسائل المواصلات بمصر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.